الرئيس الفرنسي ماكرون يصل مدينة سان لويس السينغالية فى ظل اضطرابات امنية تشهدها المدينة

سبت, 02/03/2018 - 11:42

وصل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون صباح اليوم السبت 2018/02/03 إلى مدينة سان لويس السينغالية على الحدود مع موريتانيا حيث ينهي زيارته الرسمية الأولى لهذا البلد. 
وسيقوم بزيارة مشاريع الحكومة السنغالية الممولة من طرف الحكومة الفرنسية في "غيت اندر" لمحاولة إيقاف خطر البحر على الأراضي المجاوة له. 
وكان الرئيس السينغالي قال إن الحكومة الفرنسية تنوي دعم السنغال في جهودها لوقف ابتلاع البحر بعض بيوت ساكنة "غيت اندر".

وقد شهدت مدينة سان الويس خلال الأيام الماضية بعض الاضطرابات الأمنية ونهب متاجر الموريتانيين هناك بعد مقتل صياد سينغالي فى المياه الإقليمية الموريتانية على يد البحرية وهو ما أثار موجة من الاحتجاجات والاعتداءات على التجار الموريتانيين ،وتأتي زيارة ماكرون فى هذه الظرفية الحساسة ولمدينة حدودية شهدت مياهها اكتشافات نفطية وغازية كبيرة مشتركة بين البلدين الجارين