الرئيس الفرنسي ماكرون:مشكلة قوّة الساحل G5 عمليّة وليست ماليّة

ثلاثاء, 12/26/2017 - 20:29

قال الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون يوم السبت في نيامى إن نشر قوة مجموعة الخمسة للساحل (مالي وتشاد وبوركينافاسو والنيجر وموريتانيا) التي تدعمها فرنسا تعيقيه مشكلات عملية أكثر مما يعيقه عدم توفر المال.  

وأضاف "ليس الأمر متعلقا بالمال بقدر تعلّقه بالسرعة في إنجاز المهمة، فما نحتاجه في الواقع هو توضيح قواعد القيادة والعناصر التنفيذية على الأرض وتوفير الكتائب من كل جيش من الجيوش الخمسة، وهو ما سيضمن لمن سيقود هذه القوّة أنه بتوفر على جيش قادر على أن يكون على مستوى الالتزامات التي تمّ التعهّد  بها، لكنه قال إنه "واثق جدا من قدرة المجموعة على وضع القوة موضع التنفيذ خلال الأسابيع المقبلة".

ماكرون أكّد أنه "ستكون هناك عمليات في الأشهر الأولى من عام 2018 بالتعاون مع القوة الفرنسية برخان".