معارك طاحنة في منطقة أنفيف بين قوات غاتيا وسيما

ثلاثاء, 07/11/2017 - 23:38

جرح عشرة أشخاص على الأقل ووقع قتلى لم يعرف عددهم إلى حد الساعة خلال اشتباكات وعمليات كر وفر وقعت اليوم الثلاثاء في بلدة أنفيف شمال شرق كيدال باقليم أزواد بين قوات تابعة لحركة الدفاع الذاتي لايمغاد وحلفائهم "غاتيا" ومقاتلي منسقية "سيما"،  وقال شهود إن الاشتباكات اندلعت عندما أطلقت قوات سيما النار على دورية لغاتيا في الطريق الرابط بين البلدة وكيدال في منطقة تيجاشيوين ما جعل الاشتباكات تستمر إلى أن وصلت مداخل بلدة أنفيف التي تعتبر من أهم مراكز حركة غاتيا وحلفائها.

يأتي هذا بعدما تكررت الهجمات بين الحركات المسلحة بصورة وصفها الكثير من المراقبين بالقبلية حيث كانت المواجهات في  بداية شهر يونيو الماضي بين قبيلة إيمغاد وإيدنان  إلى أن تطورت إلى اشتباكات بين الحركات المسلحة.

وتتزامن هذه المعارك مع انعقاد إجتماع لجنة متابعة اتفاق السلام والمصالحة في مالي المنبثق عن مسار الجزائر بالعاصمة باماكو لمناقشة الجدول الزمني الجديد لدخول السلطات المالية بإدارتها مدينة كيدال المقرر يوم 20 من الشهر الجاري

صحيفة الغد